للتواصل 00905558888401

Add "CT Compare" Widget via Appearance > Widgets > Compare.

مشروع تركي في مناطق درع الفرات يهدف لتوفير 7000 فرص عمل للسوريين

مشروع تركي في مناطق درع الفرات يهدف لتوفير 7000 فرص عمل للسوريين

تستعد تركيا لتنفيذ مشروع تجاري حيوي في منطقة درع الفرات شمالي سوريا سيخلق نحو 7000 فرصة عمل لسكان المنطقة من السوريين، ويكون بمثابة انطلاقة اقتصادية للمنطقة. 

وذكرت صحيفة يني شفق أن المنطقة الصناعية الجديدة تتألف من 700 ورشة معظمها لتصنيع الأحذية، وتمتد على مساحة 15 هكتارا. ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم مع مرور الوقت.

وبالإضافة إلى مصانع الأحذية سيتم بناء مصانع النسيج والنجارة الحديدية ومصانع صب البلاستيك. 

وأشارت إلى أن هذه المنطقة ستكون نموذجا سيطبق في المنطقة الآمنة التي تعتزم الولايات المتحدة وتركيا إقامتها في شمال شرق سوريا. 

وستقدم الحكومة التركية الدعم اللازم لتسهيل صادرات المنطقة الصناعية والاستثمار فيها. 

وحتى الآن، قام 650 من رجال الأعمال بوضع أسمائهم كجزء من المشروع، ومن المتوقع أن يتضاعف هذا الرقم في الفترة القادمة.

وأطلق الجيش التركي بالتعاون مع الجيش السوري الحر عملية درع الفرات في يوم 24 أغسطس/ آب 2016، وتمكن خلالها من تطهير مساحة 2055 كيلومترا مربعا من الأراضي شمالي سوريا.

وانتهت العملية العسكرية في 29 مارس/ آذار 2017، بعد أن استطاعت القوات المشاركة فيها، تحرير مدينة جرابلس الحدودية مرورًا بمناطق وبلدات مثل الراعي ودابق وأعزاز ومارع وانتهاءً بمدينة الباب التي كانت معقلاً لتنظيم “داعش” الإرهابي.

واستقبلت المنطقة أعدادًا كبيرة من المدنيين السوريين الذين اضطروا للنزوح من مناطق أخرى بسبب الهجمات والحصار من قبل النظام السوري.

وبفضل المعابر الحدودية التي تربط تركيا بأعزاز وجرابلس، بدأت الحياة تعود إلى طبيعتها بشكل سريع في المنطقة.وافتتحت مؤسسة البريد التركية (PTT)، فروعًا لها في مارع وأعزاز وجرابلس وجوبان باي والباب، لتساهم في عملية الاحياء والتنمية.

Share This